عن المؤلف:

بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم افتح لنا أبواب رحمتك، وانشر علينا أبواب حكمتك، اللهم علمنا بما ينفعنا، وانفعنا بما عملتنا، انك انت العليم الحكيم.

المفتي العام بسلطنة عمان، سماحة الشيخ الخليلي هو من أعيان ولاية بهلاء بمحافظة الداخلية بسلطنة عُمان. عرف بصلاح الأصل وكان جده قاضياً، منمواليد زنجبار في 27 يوليو 1942م، حيث كانت زنجبار آنذاك جزءًا من عُمان.

?ابرز مؤلفاته:

* جواهر التفسير

* وسقط القناع

* إعادة صياغة الأمة.

* الحق الدامغ

* جواهر التفسير أنوار من بيان التنزيل

* الإيلاء .

* زكاة الأنعام.

* الاستبداد مظاهره ومواجهته .

* الاجتهاد .

* الفتاوى .

* المحكم والمتشابه .

* العقل بين جماح الطبع وترويض الشرع .

* شرح قصيدة غاية المراد في الاعتقاد للامام نور الدين السالمي .

* عوامل تقوية الوحدة الإسلامية في الشعائر الدينية .

* إختلاف المطالع واثره على اختلاف الاهلة .

* تصحيح مفاهيم خاطئة .

* امة الإسلام إلى أين مسيرا ومصيرا

* بيانُ أثرالاجتهاد والتجديد في تنمية المجتمعات الإسلامية.

عن الكتاب:

في الاجتهاد والتجديد في لغة واصطلاحاً:

الاجتهاد من الجُهْد - بضم الجيم - بمعنى الطاقة ووقيله تفتح فيه الجيم أيضا، وفرق آخرون بين الفتح والضم بمعنى الفتح للمشقة والضمبمعنى الطاقة،وصيغة الأفتعال تدل على المبالغة في الفعل، فالاجتهاد إذاً هو بذل اقصى الطاقة في الشيء.

واصطلاحاً:لا يفترق عن معناه اللغوي،لقد عُرِّف بأنه "بذلُ الوُسعِ في نيل حُكْمٍ شرعي عملي بطريق الاستنباط" ‏وعرَّفهُ الآمدي بأنه"‏استفراغ الواسع في طلب الظن بشيء من الأحكام الشرعية على وجه يحس من النفس العجز عن المزيد فيه.

يحتوي الكتاب على عدة محاور وهي:

?المحور الأول: في الاجتهاد المشروع وتوقف حياة الأمة عليه:

اعلم أن الاجتهاد لابد من أن يكون مضبوط بالضوابط الشرعية ومؤطراً في الإطار الشرعي الذي أذن الله سبحانه وتعالى بالاجتهاد فيه،فلايكون اتباعاً الهوى ولا استجابة لا مصلحة شخصية أو نزول إلى الواقع لأخضاع حكم الشريعة له،وإنما هو عبادة وتقرب الى الله سبحانهوتعالى وتطبيق لحكم الشرع على الواقع حتى يكيف بمقتضاه،ولذلك كان من الواجب أن يحترم مقام الاجتهاد فلا يدنس بهوى ولا يتطاولعليه إلا من كان أهلا له،وهم العلماء الربانيون الذين غاصوا في أعماق لجج الشريعة فسبروا حكمها وأحكامها وتصوروا أصولها وفروعهاوفهموا مقاصدها وغايتها؛  فتكونت عندهم ملكة تمكنهم من التميز بين الأدلة قويها وضعيفها وبين أقوال من سبقهم راجحها ومرجوحها، كماتمكنهم من استنباط الأحكاممن أصول الشريعة لإنزالهاعلى الوقائع والأحداث المستجدة التي لم يسبق طرحها على الساحة البحث منقبل.

?المحور الثاني: في التجديد المطلوب وحاجة الأمة إليه:

اقتضت ارادة الله سبحانه أن تكون هذه الحياة الدنيا متقلبة الاطوار وأن يكون الناس فيها مختلفي الأحوال،فهي لا تستقر على حال لأنهاأرادها الله سبحانه أن تكون حياة عبور لا حياة استقرار،وكل ما فيها عرضة لمؤثرات شتى تدفع به إلى أحوال مختلفة  واوصاف متناقضة،فالقوي يضعف والحي يموت النضير يذبل وهكذا،ولكن جعل الله سبحانه فيما يعرض للأشياء من تجدد استعادة لما افتقدته،

وخير مثال لذلك الإنسان فإنه يتجدد باستمرار لانه في كل لحظة من عمره تموت من جسمهِ خلايا وتحيا غيرها،  ففي كل ثانية يستاهلكجسمه مائة وخمسة وعشرون مليون خلية وفي الدقيقة سبعة آلاف وخمسمائة مليون خلية تتجدد فيه أخرى بهذا المقدار. (ص٦٥)

الحياة المعنوية ليست كالحياة الحسية تفتقر الى التجديد، وبدونه تتوقف الحياة رأساً، لذلك كان ما ينتظم الناس من مبادئ وأكثر وما يقويهممن الطاقات الحسية والمعنوية بحاجة الى أن يتجدد فيهم. ‏وهذا لا يعني التخلي عن ما كانوا عليه من افكار معتقدات أو من سلوك وأخلاق،أومن أسس ونظم؛فإن هذا ليس من التجديد في شي،وإنما هو عبث ينتهي بالامم الى الضعف والزوال ولكن التجديد بعث الحياة من جديدفي كل ذلك،حتى تتواصل أسباب القوة في حياة الأمة فلا يسري إليها الوهن ولا يتركها الضعف.

?المحول الثالث والأخير: في أثر الاجتهاد والتجديد على تنمية الثقافة في العالم الإسلامي (النماذج التطبيقية):

من المعلوم أن نمو الثقافة إنما يكون بدل الوسع في البحث واستقصاء المعارف والاطلاع على ما يمكن الاطلاع عليه مما يستجد في عالمالناس من أوضاع اجتماعية وأحوال معيشية وتطورات بحثية،فإن لذلك له أثر مبالغ في نمو العقل البشري و توسعات الآفاق الفكرية والعلميةعند الناس. ‏وما الثقافة إلى تسديد العقول والأفكار بأنواع المعارف فإنها مأخوذة من ثقف الرجل إذا كان حاذقاً فهماً ففي اللسان ما نصه  "ابن السكيت: رجل ثقف لقف إذا كان ضابطاً لما يحويه قائما به، ويقال ثقف الشيء وهو سرعة التعلم.

اقتباسات من الكتاب:
رأي القارئ:

الكتاب جميل بحق، يحكي لنا الكاتب عن ما يحدث في الدول الإسلامية والغربية من تطورات ومواكبة التطور من نواحي صحية و اجتماعية وتطورات في التكنولوجيا وعلينا مواكبة هذا التطور مع الأخذ بالأسباب والتعلق بديننا الحنيف والتمسك بالمبادئ التي تعلمناها من سيرةالرسول عليه الصلاة والسلام.

اللهم علمنامالم نعلم، وفهمنا ما لم نفهم وارزقنا الطريق الأقوم.

اللهم اشرح صدورنا ويسر أمورنا ربنا زدنا علما.

رد فعل الناس على هذه القصة.
أظهر التعليقات إخفاء التعليقات
Comments to: بيان أثر الاجتهاد والتجديد في تنمية المجتمعات الإسلامية

اكتب ردًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ارفاق صور، فقط إمتدادات PNG,JPEG,JPG and GIF مسموحة.

آخر الإضافات

حمد البحري عضو منذ January 6, 2022 حمد بن يعقوب بن ناصر البحري أريد تغيير كل ما أستطيع إلى الأفضل طالب تمريض في جامعة السلطان قابوس شغوف بالتصوير والمونتاج والتصميم ومحب للقراءة وتطوير الذات. هل تعجبك مقالات حمد البحري؟ تابعني على منصات التواصل الإجتماعي
حمد البحري عضو منذ January 6, 2022 حمد بن يعقوب بن ناصر البحري أريد تغيير كل ما أستطيع إلى الأفضل طالب تمريض في جامعة السلطان قابوس شغوف بالتصوير والمونتاج والتصميم ومحب للقراءة وتطوير الذات. هل تعجبك مقالات حمد البحري؟ تابعني على منصات التواصل الإجتماعي

الأكثر رواجًا

لا يوجد لديك حساب؟ سجل الآن!
الاسم الأول*
الاسم الأخير*
اسم المستخدم*
يسمح بكتابة الحروف الإنجليزية والأرقام فقط
البريد الإلكتروني*
كلمة المرور*
تأكيد كلمة المرور*