عن المؤلف:

سليمان بن سعيد الشيباني

عن الكتاب:

هذا الكتيب الصغير هو مقدمة لمشروع يضم ترجمة لمعظم العلماء الذين وردت أسماؤهم ضمن هذا الكتاب، وهو يجمع روایات نسب الدين عند الإباضية في المشرق والمغرب، بالإضافة إلى تعریف مختصر بالمذهب الإباضي، والكتاب لا يبعد في محتواه عن كتاب الشيخ عبد الله بن يحيى الباروني «سلم العامة والمبتدئين إلى معرفة أئمة الدين»، إلا أن الشيخ الباروني رحمه الله قد اقتصر على ذكر روایات نسب الدين في بلاد المغرب إلى القرن العاشر الهجري، كما أنه لم يتعرض إلى ذكر نسب الدين في عمان، بينما هذا الكتاب يشمل كل ما أمكن الحصول عليه من روايات تتعلق بنسب الدين إلى وقتنا الحاضر، سواء بالمشرق أو بالمغرب، كما تم إضافة جداول الشجرة العلماء حسب ما ورد في الروايات من أجل التوضيح وتيسير الفهم والمتابعة.

☝️من مقدمة المؤلف☝️

 

 

اقتباسات من الكتاب:

"" الجانب العقدي : بنى الإباضية أصول العقيدة والتوحيد على الأدلة القطعية التي لا يحوم حولها الشك أو الخطأ، فاعتمدوا في مجال العقيدة على نصوص القرآن والمتواتر من السنة فقط؛ لأن القرآن محفوظ من التحريف والتزييف بنص القرآن نفسه والمتواتر من السنة، فقد أجمعت عليه الأمة، أما الأحاديث الأحادية فليست بحجة في مجال العقيدة." صـــــ20ــــ"

"وأما الفقهاء من أشياخنا الذين أخذنا عنهم هذا الدين فهم ثلاثون رجلا؛ من عبد الله بن العباس بن عم النبي صلى الله عليه وسلم إلى يومنا هذا، وكلهم من نفوسة غير سبعة من غيرهم، وهم: ابن عباس، وجابر بن زيد الأزدي البصري، وأبو عبيدة مسلم بن أبي كريمة التميمي البصري، وإسماعيل بن درار الغدامسي، وأبو مرداس مهاصر السدراتي، والإمام عبد الوهاب ووالده الإمام عبد الرحمن بن رستم الفارسي رضي الله عنهم أجمعين، ثم نذكرهم بأسمائهم من يومنا هذا إلى انتهائهم، فأول ذلك:... " صــــ45ـــــ"

" " كما أن الصراع القبلي الذي نتج عن الصراع السياسي، الذي أدى إلى انقسام عمان إلى نزوانية ورستاقية، كان له دور في طمس کثیر من الحقائق التاريخية، وسبب جفوة بين مناطق عمان، كان من نتيجتها عدم وجود تواصل كبير بين علماء المناطق المختلفة، ولعل الطبيعة الجغرافية الصعبة في عمان ساهمت إلى حد كبير في الحد من اتصال العلماء بين المناطق الكثيرة والمترامية الأطراف." صـــــ78ـــــ"

رأي القارئ:

يعد هذا الكتاب من الكتب القيمة التي توضح لأبناء المذهب الإباضي خاصة عن آلية انتقال هذا الدين الحنيف من زمن الرسالة المحمدية وحتى عصرنا الحاضر، وهي كذلك رسالة للطاعنين في نسب المذهب الإباضي من منتسبي المذاهب الأخرى، ليصل نور الحق والحقيقة إلى طالبيه، وتميز كذلك الكتاب باحتوائه على خرائط مفاهيم توضح هذا النسب  في بلاد المغرب، ولكن للأسف لم يضع المؤلف هذه الخارطة في بلادنا عمان، وكذلك لو وضع المؤلف القرون التي عاشها هؤلاء الأعلام لأعطى الخارطة والكتاب أكثر وضوحا وجمالا.
________________________
*لخصه لكم:*
يوسف بن سعيد الرواحي
اليوم: الثلاثاء
التاريخ : 11  رمضان 1441هـــ
5   مايو  2020م
________________________

لا يوجد تعليقات
أترك تعليقًا Cancel
Comments to: السلاسل الذهبية في نسب الدين عند الإباضية (الجزء الأول)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ارفاق صور، فقط إمتدادات PNG,JPEG,JPG and GIF مسموحة.

آخر الإضافات

حمد البحري عضو منذ January 6, 2022 حمد بن يعقوب بن ناصر البحري أريد تغيير كل ما أستطيع إلى الأفضل طالب تمريض في جامعة السلطان قابوس شغوف بالتصوير والمونتاج والتصميم ومحب للقراءة وتطوير الذات. هل تعجبك مقالات حمد البحري؟ تابعني على منصات التواصل الإجتماعي
حمد البحري عضو منذ January 6, 2022 حمد بن يعقوب بن ناصر البحري أريد تغيير كل ما أستطيع إلى الأفضل طالب تمريض في جامعة السلطان قابوس شغوف بالتصوير والمونتاج والتصميم ومحب للقراءة وتطوير الذات. هل تعجبك مقالات حمد البحري؟ تابعني على منصات التواصل الإجتماعي

الأكثر رواجًا

لا يوجد لديك حساب؟ سجل الآن!
الاسم الأول*
الاسم الأخير*
اسم المستخدم*
يسمح بكتابة الحروف الإنجليزية والأرقام فقط
البريد الإلكتروني*
كلمة المرور*
تأكيد كلمة المرور*